الرئيسية الجالية وتمازيغت العثماني يدرس إمكانية إقرار رأس السنة الأمازيغية عطلة رسمية

العثماني يدرس إمكانية إقرار رأس السنة الأمازيغية عطلة رسمية

كتب في 4 يناير 2018 - 10:52 م

ميضار بريس :

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، إن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني يدرس المذكرة التي قدمتها له العديد من الجمعيات الأمازيغية، تطالب فيها بجعل يوم رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية.

وطالبت العديد من الجمعيات الأمازيغية بإقرار رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة مدفوعة الأجر، على غرار رأسي السنتين الهجرية والميلادية، وذلك في يوم 13 يناير من كل سنة، الذي يخلد اعتلاء الملك الأمازيغي “شيشناق” عرش مصر، أيام الفراعنة عام 950 قبل الميلاد، والذي يبدأ معه التقوييم الأمازيغي الذي وصل هذا العام إلى 2968 سنة.

وهددت هذه الجمعيات بخوض إضراب عن العمل، بالتزامن مع رأس السنة الأمازيغية التي يفصلنا عنها أسبوع فقط، بعدما كانت تقتصر دعواتها في السنوات الماضية على مراسلة مختلف المؤسسات الحكومية للنظر في دعوتها وتبنيها.

وكانت الجزائر قد سبقت المغرب، وأصدر رئيسها عبد العزيز بوتفليقة قرارا في دجنبر الماضي يصبح بموجبه رأس السنة الأمازيغية عيدا وطنيا وعطلة رسمية مدفوعة الأجر في بلاده.

مشاركة

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً